دنيتى تو داى
اهلا وسهلا زائرنا الكريم يسعدنا ويشرفنا ان تنضم الى اسرتنا فى دنيتى التى ستصبح دنيتك


احلامك اوامر  
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نساء فى النار.......

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكه القلوب
مشرفة منتدى الفضفضه والتجارب
مشرفة منتدى الفضفضه والتجارب
avatar

علم الدوله :
البلد : مصر
الاوسمه : الاوسمه
عدد المساهمات : 750
تقيم : 1
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

الاوسمه
 :



مُساهمةموضوع: نساء فى النار.......   الأربعاء مارس 02, 2011 10:09 am

عن الإمام على ابن أبى طالب –رضى الله عنه- قال :

دخلت أنا وفاطمة على رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فوجدناه يبكى بكاءاً شديداً

فقلت : فداك أبى وأمي يا رسول الله ما الذى أبكاك فقال – صلى الله عليه وسلم – يا على ليلة أسرى بي إلى

السماء رأيت نساءاً من أمتي في عذاب شديد فأنكرت شأنهن لما رأيت من شدة عذابهن ..

رأيت امرأة معلقة بشعرها يغلى دماء رأسها ، ورأيت امرأة معلقة بلسانها والحميم يسيل في حلقها ، ورأيت

امرأة معلقة بثدييها ، ورأيت امرأة تأكل لحم جسدها والنار توقد من تحتها ،

ورأيت امرأة قد شدت رجلاها إلى يديها وقد سلط عليها الحيات والعقارب ،

ورأيت امرأة صماء عمياء خرساء في تابوت من نار يخرج دماغ رأسها من منخارها وبدنها متقطع من الجذام والبرص ،
ورأيت امرأة معلقة برجليها في تنور من نار ، ورأيت امرأة تقطع لحم جسدها من مقدمتها ومؤخرتها بمقارض من نار ،

ورأيت امرأة تحرق وجهها ويداها وهى تأكل أمعائها ، ورأيت رأسها رأس خنزير وبدنها بدن حمار وعليها ألف
ألف لون من العذاب ،
ورأيت امرأة على صورة الكلب والنار تدخل في دبرها وتخرج من فيها والملائكة يضربون رأسها وبدنها بمقامع من نار.
فقالت فاطمة _ رضى الله عنها – : يا حبيبي وقرة عيني أخبرني ما كان عملهن وسيرتهن حتى وضع الله عليهم هذا العذاب .
فقال – صلى الله عليه وسلم – يا ابنتي : أما المعلقة بشعرها فإنها كانت لا تغطى شعرها من الرجال ، وأما

المعلقة بلسانها فإنها كانت تؤذى زوجها ، وأما المعلقة بثدييها فإنها كانت تمتنع من فراش زوجها ، وأما

المعلقة برجليها فإنها كانت تخرج من بيتها بغير إذن زوجها ، وأما التي كانت تأكل لحم جسدها فإنها كانت تزين

بدنها للناس ، وأما التي شد يديها إلى رجليها وسلط عليها الحيات والعقارب فإنها كانت قذرة الوضوء قذرة

الثياب لا تغتسل من الجنابة والحيض ولا تتنظف وكانت تستهين بالصلاة ، وأما العمياء الصماء الخرساء فإنها

كانت تلد من الزنا متعلقة في عنق زوجها ، وأما التي كانت تحرق وجهها وبدنها وهى تأكل أمعائها فإنها كانت

قوادة ، وأما التي كان رأسها رأس خنزير وبدنها بدن حمار فإنها كانت نمامة كذابة ، وأما التي كانت على صورة


الكلب والنار تدخل في دبرها وتخرج من فيها فإنها كانت قينية ( مغنية ) نواحة حسادة .
















ثم قال
– صلى الله عليه وسلم – ويل لأمرأة أغضبت زوجها وطوبى لأمرأة رضى عنها زوجها .



_________________
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

يا حى يا قيوم برحمتك استغيث

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نساء فى النار.......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دنيتى تو داى :: القسم الاسلامى :: السيره النبويه والاحاديث الشريفه-
انتقل الى: